full screen background image

عيد الرحمة الإلهية

98

الأخت بولين

الرحمة الإلهية تنادينا وتقول:

أنا أسمي رحمة
أتيت من حضن الآب
ولدت من محبة الآب
وترعرت في قلب الآب
وكبرت في حكمة الآب
وسرت في خطى الآب

عند رغبة الآب إليكم أتيت
لكي أقيم في قلبكم أتيت
لكي أسير معكم في درب حياتكم أتيت
لكي أتخلل نظركم أتيت
لكي أقرع نواقيس أعماقكم أتيت
أدعوكم لتعيشوا فرحكم أتيت
لتنصتوا إلى صوت الآب الذي يدعوكم أتيت
لأشم رائحة الغفران في أرضكم أتيت
لأعمل من خلال أيديكم أتيت
لأُقبل الآخرين قبلة المحبة والسلام أتيت
لأتكلم الحق بلسانكم أتيت

عيشوا الملكوت … لا تستعجلوا في وقتكم
من شتاتكم سأنقذكم
لا أطلب منكم سوى أمانتكم لعماذكم
ستتخلصون من خطاياكم، آثامكم ومعاصيكم
مثل العجينة بيد الفخار سيعاد صنعكم
فأنا دوماً أنصركم
أحارب معكم في معارككم
بقربي لكم أغمركم
على درجات الكمال أبني قداستكم
وعلى أسس المحبة أقوي أسسكم
على طريق الحق أرشدكم
بنو الآب أنتم منذ صغركم
ومن مختاري الله ومحبيه أجعلكم